عاجل: بعد الإحتجاجات.. مقاولة إصلاح طريق الجحيم بعين السبيت تستأنف أشغالها

بعد تصاعد وتيرة الإحتجاجات العارمة لساكنة جماعة عين السبيت، قيادة مرشوش ، وخاصة المستعملين للطريق الوطنية الرابطة بين الجماعة المذكورة وعدة جماعات أهمها البراشوة ، مولاي إدريس أغبال و جمعة مول لبلاد ، قام طاقم الجريدة بزيارة لعين المكان من أجل الوقوف علي حقيقة الأمر وحجم الضرر الذي لحق بهذه الطريق المحورية والأساسية ، وبعد نشر الجريدة لفيديو يوثق لخطورة الأمر الى جانب تصاعد وتيرة الإحتجاجات ولجوء الساكنة ومستعملي الطريق بمساندة فعاليات سياسية وجمعوية من عدة جماعات لفتح عريضة علنية للمطالبة بفتح تحقيق في هذه الكارثة والمطالبة بلجنة تفتيش من وزارة التجهيز والنقل خاصة بعد مغادرة أليات الشركة المكلفة بإصلاح هذه الطريق وإعادة تأهيلها ، وحسب تصريحات كل من صادفته الجريدة فإن الأشغال ساهمت بشكل كبير في تخريب البنية التحتية الأصلية لهذه الطريق فأصبحت مصدر خطر يهدد حياة مستعمليها خاصة بعد ارتفاع عدد حواذث السير بها والملاحظ أن حجم الأشغال لا ترقى لحاجيات الساكنة .

وتلقت زعير 24 اليوم عدة إتصالات من الساكنة الذين إستبشروا خيرا بعودة المقاولة المكلفة بالمشروع لإستئناف الأشغال حيث إرتأت الجريدة القيام بزيارة ثانية لتقصي حقيقة الأمر حيث وقفنا على مجموعة من الأشغال الجارية بهذه الطريق ،و اكد العديد من مستعملي هذه الطريق عن أملهم الكبير في شخص مندوب وزارة التجهيز والنقل بالإضافة الى السيد عامل الإقليم بإعتباره المسؤل الأول عن هذه الجماعة لفرض القانون ومحاسبة كل من سولت له نفسه التلاعب بمشاعر الساكنة عوض الإكتفاء بالتفرج على واقع الحال.

أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

المصدر :https://wp.me/p71Suv-3fR